منتدى البابا كيرلس ومارمينا يرحب بكم

كن مطمئنا جدا جدا ولا تفكر فى الامر كثيرا بل دع الامر لمن بيده الامر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 كلمة الله تتعامل مع مشاعرك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
fula

avatar

عدد الرسائل : 8
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 26/09/2007

مُساهمةموضوع: كلمة الله تتعامل مع مشاعرك   الإثنين أكتوبر 15, 2007 6:01 am

عند الشعور بالذنب


طوبى للذي غفر أثمه و سترت خطيته طوبى لرجل لا يحسب له الرب خطية و لا في روحه غش لما سكت بليت عظامي من زفيري اليوم كله لان يدك ثقلت علي نهارا و ليلا تحولت رطوبتي إلى يبوسة القيظ سلاه اعترف لك بخطيتي و لا اكتم إثمي قلت اعترف للرب بذنبي و أنت رفعت آثام خطيتي سلاه لهذا يصلي لك كل تقي في وقت يجدك فيه عند غماره المياه الكثيرة إياه لا تصيب أنت ستر لي من الضيق تحفظني بترنم النجاة تكتنفني سلاه أعلمك و أرشدك الطريق التي تسلكها أنصحك عيني عليك لا تكونوا كفرس او بغل بلا فهم بلجام و زمام زينته يكم لئلا يدنو إليك كثيرة هي نكبات الشرير أما المتوكل على الرب فالرحمة تحيط به افرحوا بالرب و ابتهجوا يا إليها الصديقون و اهتفوا يا جميع المستقيمي القلوب. اذا لا شيء من الدينونة الآن على الذين هم في المسيح يسوع السالكين ليس حسب الجسد بل حسب الروح لان ناموس روح الحياة في المسيح يسوع قد اعتقني من ناموس الخطية والموت.
+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

عند الشعور بالاكتئاب


كما يشتاق الايل الى جداول المياه هكذا تشتاق نفسي اليك يا الله عطشت نفسي الى الله الى الاله الحي متى اجيء و اتراءى قدام الله صارت لي دموعي خبزا نهارا و ليلا اذ قيل لي كل يوم اين الهك هذه اذكرها فاسكب نفسي علي لاني كنت امر مع الجماع اتدرج معهم الى بيت الله بصوت ترنم و حمد جمهور معيد لماذا انت منحنية يا نفسي و لماذا تئنين في ارتجي الله لاني بعد احمده لاجل خلاص وجهه يا الهي نفسي منحنية في لذلك اذكرك من ارض الاردن و جبال حرمون من جبل مصعر غمر ينادي غمرا عند صوت ميازيبك كل تياراتك و لججك طمت علي بالنهار يوصي الرب رحمته و بالليل تسبيحه عندي صلاة لاله حياتي اقول لله صخرتي لماذا نسيتني لماذا اذهب حزينا من مضايقة العدو بسحق في عظامي عيرني مضايقي بقولهم لي كل يوم اين الهك لماذا انت منحنية يا نفسي و لماذا تئنين في ترجي الله لاني بعد احمده خلاص وجهي و الهي . ولكن لنا هذا الكنز في اوان خزفية ليكون فضل القوة للّه لا منا مكتئبين في كل شيء لكن غير متضايقين.متحيّرين لكن غير يائسين. مضطهدين لكن غير متروكين.مطروحين لكن غير هالكين.حاملين في الجسد كل حين اماتة الرب يسوع لكي تظهر حياة يسوع ايضا في جسدنا.لاننا نحن الاحياء نسلم دائما للموت من اجل يسوع لكي تظهر حياة يسوع ايضا في جسدنا المائت. اذا الموت يعمل فينا ولكن الحياة فيكم.فاذ لنا روح الايمان عينه حسب المكتوب آمنت لذلك تكلمت.نحن ايضا نؤمن ولذلك نتكلم ايضا.عالمين ان الذي اقام الرب يسوع سيقيمنا نحن ايضا بيسوع ويحضرنا معكم.
++++++++++++++++++++++++++++++++++

عند الشعور بالقلق


الرب راعي فلا يعوزني شيء في مراع خضر يربضني الى مياه الراحة يوردني يرد نفسي يهديني الى سبل البر من اجل اسمه ايضا اذا سرت في وادي ظل الموت لا أخاف شرا لانك أنت معي عصاك و عكازك هما يعزيانني ترتب قدامي مائدة تجاه مضايقي مسحت بالدهن راسي كاسي ريا انما خير و رحمة يتبعانني كل ايام حياتي و اسكن في بيت الرب الى مدى الايام . لا يقدر احد ان يخدم سيدين.لانه اما ان يبغض الواحد ويحب الآخر او يلازم الواحد ويحتقر الآخر.لا تقدرون ان تخدموا الله والمال. لذلك اقول لكم لا تهتموا لحياتكم بما تاكلون وبما تشربون.ولا لاجسادكم بما تلبسون.أليست الحياة افضل من الطعام والجسد افضل من اللباس. انظروا الى طيور السماء.انها لا تزرع ولا تحصد ولا تجمع الى مخازن.وابوكم السماوي يقوتها.ألستم انتم بالحري افضل منها. ومن منكم اذا اهتم يقدر ان يزيد على قامته ذراعا واحدة. ولماذا تهتمون باللباس.تأملوا زنابق الحقل كيف تنمو.لا تتعب ولا تغزل. ولكن اقول لكم انه ولا سليمان في كل مجده كان يلبس كواحدة منها. فان كان عشب الحقل الذي يوجد اليوم ويطرح غدا في التنور يلبسه الله هكذا أفليس بالحري جدا يلبسكم انتم يا قليلي الايمان. فلا تهتموا قائلين ماذا نأكل او ماذا نشرب او ماذا نلبس. فان هذه كلها تطلبها الامم.لان اباكم السماوي يعلم انكم تحتاجون الى هذه كلها. لكن اطلبوا اولا ملكوت الله وبره وهذه كلها تزاد لكم. فلا تهتموا للغد.لان الغد يهتم بما لنفسه.يكفي اليوم شره
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
عند الشعور بالخوف


الرب نوري و خلاصي ممن اخاف الرب حصن حياتي ممن ارتعب عندما اقترب الي الاشرار لياكلوا لحمي مضايقي و اعدائي عثروا و سقطوا ان نزل علي جيش لا يخاف قلبي ان قامت علي حرب ففي ذلك انا مطمئن واحدة سالت من الرب و اياها التمس ان اسكن في بيت الرب كل ايام حياتي لكي انظر الى جمال الرب و اتفرس في هيكله لانه يخبئني في مظلته في يوم الشر يسترني بستر خيمته على صخرة يرفعني و الان يرتفع راسي على اعدائي حولي فاذبح في خيمته ذبائح الهتاف اغني و ارنم للرب استمع يا رب بصوتي ادعو فارحمني و استجب لي لك قال قلبي قلت اطلبوا وجهي وجهك يا رب اطلب . لا تحجب وجهك عني لا تخيب بسخط عبدك قد كنت عوني فلا ترفضني و لا تتركني يا اله خلاصي ان ابي و امي قد تركاني و الرب يضمني علمني يا رب طريقك و اهدني في سبيل مستقيم بسبب اعدائي لا تسلمني الى مرام مضايقي لانه قد قام علي شهود زور و نافث ظلم لولا انني امنت بان ارى جود الرب في ارض الاحياء انتظر الرب ليتشدد و ليتشجع قلبك و انتظر الرب . فقط عيشوا كما يحق لانجيل المسيح حتى اذا جئت ورأيتكم او كنت غائبا اسمع اموركم انكم تثبتون في روح واحد مجاهدين معا بنفس واحدة لايمان الانجيل غير مخوّفين بشيء من المقاومين الامر الذي هو لهم بيّنة للهلاك واما لكم فللخلاص وذلك من الله. لانه قد وهب لكم لاجل المسيح لا ان تؤمنوا به فقط بل ايضا ان تتألموا لاجله. اذ لكم الجهاد عينه الذي رأيتموه فيّ والآن تسمعون فيّ
+++++++++++++++++++++++++++++++++++

عند الشعور بالضعف


الرب حنان و رحيم طويل الروح و كثير الرحمة الرب صالح للكل و مراحمه على كل يحمدك يا رب كل أعمالك و يباركك اتقياؤك بمجد ملكك ينطقون و بجبروتك يتكلمون ليعرفوا بني ادم قدرتك و مجد جلال ملكك ملكك ملك كل الدهور و سلطانك في كل دور فدور الرب عاضد كل الساقطين و مقوم كل المنحنين أعين الكل اياك تترجى و أنت تعطيهم طعامهم في حينه تفتح يدك فتشبع كل حي رضى الرب بار في كل طرقه و رحيم في كل أعماله الرب قريب لكل الذين يدعونه الذين يدعونه بالحق يعمل رضى خائفيه و يسمع تضرعهم فيخلصهم يحفظ الرب كل محبيه و يهلك جميع الأشرار بتسبيح الرب ينطق فمي و ليبارك كل بشر . فانظروا دعوتكم ايها الاخوة ان ليس كثيرون حكماء حسب الجسد ليس كثيرون أقوياء ليس كثيرون شرفاء بل اختار الله جهال العالم ليخزي الحكماء و اختار الله ضعفاء العالم ليخزي الاقوياء و اختار الله ادنياء العالم و المزدرى و غير الموجود ليبطل الموجود لكي لا يفتخر كل ذي جسد امامه و منه انتم بالمسيح يسوع الذي صار لنا حكمة من الله و برا و قداسة و فداء حتى كما هو مكتوب من افتخر فليفتخر بالرب
++++++++++++++++++++++++++++++++++++
عند الشعور بعدم الامان


و الان هكذا يقول الرب خالقك يا يعقوب و جابلك يا اسرائيل لا تخف لاني فديتك دعوتك باسمك انت لي اذا اجتزت في المياه فانا معك و في الانهار فلا تغمرك اذا مشيت في النار فلا تلذع و اللهيب لا يحرقك لاني انا الرب الهك قدوس اسرائيل مخلصك جعلت مصر فديتك كوش و سبا عوضك اذ صرت عزيزا في عيني مكرما و انا قد احببتك اعطي اناسا عوضك و شعوبا عوض نفسك لا تخف فاني معك من المشرق اتي بنسلك و من المغرب اجمعك . و في اثناء ذلك اذ اجتمع ربوات الشعب حتى كان بعضهم يدوس بعضا ابتدا يقول لتلاميذه اولا تحرزوا لانفسكم من خمير الفريسيين الذي هو الرياء فليس مكتوم لن يستعلن و لا خفي لن يعرف لذلك كل ما قلتموه في الظلمة يسمع في النور و ما كلمتم به الاذن في المخادع ينادى به على السطوح و لكن اقول لكم يا احبائي لا تخافوا من الذين يقتلون الجسد و بعد ذلك ليس لهم ما يفعلون اكثر بل اريكم ممن تخافون خافوا من الذي بعدما يقتل له سلطان ان يلقي في جهنم نعم اقول لكم من هذا خافوا اليست خمسة عصافير تباع بفلسين و واحد منها ليس منسيا امام الله بل شعور رؤوسكم ايضا جميعها محصاة فلا تخافوا انتم افضل من عصافير كثيرة و اقول لكم كل من اعترف بي قدام الناس يعترف به ابن الانسان قدام ملائكة الله و من انكرني قدام الناس ينكر قدام ملائكة الله و كل من قال كلمة على ابن الانسان يغفر له و اما من جدف على الروح القدس فلا يغفر له و متى قدموكم الى المجامع و الرؤساء و السلاطين فلا تهتموا كيف او بما تحتجون او بما تقولون لان الروح القدس يعلمكم في تلك الساعة ما يجب ان تقولوه
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
عند الشعور بالاضطهاد


بصوتي الى الرب اصرخ بصوتي إلى الرب أتضرع اسكب أمامه شكواي بضيقي قدامه اخبر عند ما اعيت روحي في و أنت عرفت مسلكي في الطريق التي اسلك أخفوا لي فخا انظر إلى اليمين و ابصر فليس لي عارف باد عني المناص ليس من يسال عن نفسي صرخت إليك يا رب قلت أنت ملجأي نصيبي في ارض الاحياء اصغ الى صراخي لاني قد تذللت جدا نجني من مضطهدي لانهم اشد مني اخرج من الحبس نفسي لتحميد اسمك الصديقون يكتنفونني لانك تحسن الي . و اما انت فقد تبعت تعليمي و سيرتي و قصدي و أيماني و أناتي و محبتي و صبري و اضطهاداتي و الامي مثل ما اصابني في انطاكية و أيقونة و لسترة اية اضطهادات احتملت و من الجميع انقذني الرب و جميع الذين يريدون ان يعيشوا بالتقوى في المسيح يسوع يضطهدون و لكن الناس الاشرار المزورين سيتقدمون الى اردا مضلين و مضلين و اما انت فاثبت على ما تعلمت و ايقنت عارفا ممن تعلمت و انك منذ الطفولية تعرف الكتب المقدسة القادرة .
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
عند الشعور بالالم


هوذا طوبى لرجل يؤدبه الله فلا ترفض تأديب القدير لانه هو يجرح و يعصب يسحق و يداه تشفيان في ست شدائد ينجيك و في سبع لا يمسك سوء ايها الخدام كونوا خاضعين بكل هيبة للسادة ليس للصالحين المترفقين فقط بل للعنفاء ايضا لان هذا فضل ان كان احد من اجل ضمير نحو الله يحتمل احزانا متالما بالظلم لانه اي مجد هو ان كنتم تلطمون مخطئين فتصبرون بل ان كنتم تتالمون عاملين الخير فتصبرون فهذا فضل عند الله لانكم لهذا دعيتم فان المسيح ايضا تالم لاجلنا تاركا لنا مثالا لكي تتبعوا خطواته الذي لم يفعل خطية و لا وجد في فمه مكر الذي اذ شتم لم يكن يشتم عوضا و اذ تالم لم يكن يهدد بل كان يسلم لمن يقضي بعدل الذي حمل هو نفسه خطايانا في جسده على الخشبة لكي نموت عن الخطايا فنحيا للبر الذي بجلدته شفيتم لانكم كنتم كخراف ضالة لكنكم رجعتم الان الى راعي نفوسكم و اسقفها كذلكن ايتها النساء كن خاضعات لرجالكن حتى و ان كان البعض لا يطيعون الكلمة .
+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++




عند الشعور بالحزن


احببت لان الرب يسمع صوتي تضرعاتي لانه امال اذنه الي فادعوه مدة حياتي اكتنفتني حبال الموت اصابتني شدائد الهاوية كابدت ضيقا و حزنا و باسم الرب دعوت اه يا رب نج نفسي الرب حنان و صديق و الهنا رحيم الرب حافظ البسطاء تذللت فخلصني ارجعي يا نفسي الى راحتك لان الرب قد احسن اليك لانك انقذت نفسي من الموت و عيني من الدمعة و رجلي من الزلق اسلك قدام الرب في ارض الاحياء امنت لذلك تكلمت انا تذللت جدا انا قلت في حيرتي كل انسان كاذب ماذا ارد للرب من اجل كل حسناته لي كاس الخلاص اتناول و باسم الرب ادعو اوفي نذوري للرب مقابل كل شعبه عزيز في عيني الرب موت اتقيائه اه يا رب لاني عبدك انا عبدك ابن امتك حللت قيودي فلك اذبح ذبيحة حمد و باسم الرب ادعو اوفي نذوري للرب مقابل شعبه في ديار بيت الرب في وسطك يا اورشليم هللويا . ثم لا أريد ان تجهلوا ايها الاخوة من جهة الراقدين لكي لا تحزنوا كالباقين الذين لا رجاء لهم لانه ان كنا نؤمن ان يسوع مات و قام فكذلك الراقدون بيسوع سيحضرهم الله ايضا معه فاننا نقول لكم هذا بكلمة الرب اننا نحن الاحياء الباقين الى مجيء الرب لا نسبق الراقدين لان الرب نفسه بهتاف بصوت رئيس ملائكة و بوق الله سوف ينزل من السماء و الأموات في المسيح سيقومون أولا ثم نحن الأحياء الباقين سنخطف جميعا معهم في السحب لملاقاة الرب في الهواء و هكذا نكون كل حين مع الرب لذلك عزوا بعضكم بعضا بهذا الكلام
+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
عند الشعور بالغضب


عند دعائي استجب لي يا اله بري في الضيق رحبت لي تراءف علي و اسمع صلاتي يا بني البشر حتى متى يكون مجدي عارا حتى متى تحبون الباطل و تبتغون الكذب سلاه فاعلموا ان الرب قد ميز تقيه الرب يسمع عندما ادعوه ارتعدوا و لا تخطئوا تكلموا في قلوبكم على مضاجعكم و اسكتوا سلاه . اغضبوا و لا تخطئوا لا تغرب الشمس على غيظكم و لا تعطوا ابليس مكانا لا يسرق السارق في ما بعد بل بالحري يتعب عاملا الصالح بيديه ليكون له ان يعطي من له احتياج لا تخرج كلمة ردية من افواهكم بل كل ما كان صالحا للبنيان حسب الحاجة كي يعطي نعمة للسامعين و لا تحزنوا روح الله القدوس الذي به ختمتم ليوم الفداء ليرفع من بينكم كل مرارة و سخط و غضب و صياح و تجديف مع كل خبث و كونوا لطفاء بعضكم نحو بعض شفوقين متسامحين كما سامحكم الله ايضا في المسيح



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مديونلك يارب
خادم الرب
خادم الرب
avatar

عدد الرسائل : 26
تاريخ التسجيل : 17/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: كلمة الله تتعامل مع مشاعرك   الخميس أكتوبر 18, 2007 6:53 am

موضوع جميل جدا فله
فعلا الواحد لو قدر يحفظ المزامير دى ويقول كل مزمور فى الوقت بتاعه مع شعوره هاتبقى
حياتنا كلها صلاه ومزامير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كلمة الله تتعامل مع مشاعرك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البابا كيرلس ومارمينا يرحب بكم :: منتدي الكتاب المقدس :: قراءة ودراسة الكتاب المقدس بالمنتدى-
انتقل الى: