منتدى البابا كيرلس ومارمينا يرحب بكم

كن مطمئنا جدا جدا ولا تفكر فى الامر كثيرا بل دع الامر لمن بيده الامر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 يوناثان وفضائله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امير3000



عدد الرسائل : 623
تاريخ التسجيل : 28/09/2007

مُساهمةموضوع: يوناثان وفضائله   الإثنين أكتوبر 08, 2007 9:50 am





[size=12][color=#c00316]«
وأما الآن فيثبت الإيمان والرجاء والمحبة. هذه الثلاثة ولكن أعظمهن المحبة »
(1كو13:13)
يمكننا أن نجد هذه الأركان في حياة يوناثان والتي تبدأ بالإيمان وتنتهي بالرجاء وما بينهما تظهر المحبة.

أولاً: الإيمان. في 1صموئيل14 نرى يوناثان وقد تشدد كأنه يرى مَنْ لا يُرى، فينطق بأقوال الإيمان مع حامل سلاحه « تعال نعبر إلى صف هؤلاء الغلف، لعل الله يعمل معنا لأنه ليس للرب مانع عن أن يخلص بالكثير أو بالقليل ». ثم في قوله « نصعد لأن الرب قد دفعهم ليدنا » (ع1، 6، 10، 12).

كما تصرف تصرفات الإيمان، فلم يُخبر أباه بما هو مزمع أن يفعل، كما لم يُعلم الشعب. وقد كانت المعابر وعرة، إلا أنه بذات الإيمان صعد على يديه ورجليه وحامل سلاحه وراءه فكان الانتصار حليفهما.

وكانت هناك ثلاثة عوامل شجعت إيمان يوناثان، فكانت مصادر عون في حربه ضمنت له نُصرة وهى؛ السلاح، والعسل، ورفيق الكفاح.

وفى السلاح نرى رمزاً لسلاح الله الكامل في مقاومة أجناد الشر ومكايد إبليس (أف6). وفى العسل نرى رمزاً لكلمة الله التي هي أحلى من العسل وقطر الشهاد. وفى رفيق الكفاح نرى رفقة الإيمان والنتائج المباركة للشركة مع المؤمنين للإنهاض والتشجيع، وهو ما عبَّر عنه المرنم « رفيق أنا لكل الذين يتقونك ولحافظي وصاياك » (مز63:119) .

ثانياً : المحبة. في 1صموئيل 18 نرى وقد تعلقت نفس يوناثان بنفس داود وأحبه كنفسه: مرة بسبب كلامه (1:18) وأخرى بسبب أعماله (4:19،5). وذات الأمرين كانا سبب بغضة شاول لداود (قارن مر22:1، 37:7مع يو22:15-24).

ثالثاً : الرجاء (1صم17:23، 18) بالرغم من الظروف المحيطة بداود والتي تؤكد أنه سيهلك يوماً بيد شاول، لكننا نرى يوناثان بثقة الرجاء يقول لداود « وأنت تملك على إسرائيل وأنا أكون لك ثانيا ».

يا له من رجاء يسمو على المنظور .. لكن هناك رجاء أعظم في رومية24:8، 25 « لأننا بالرجاء خلصنا. ولكن الرجاء المنظور ليس رجاء لأن ما ينظره أحد كيف يرجوه أيضاً. ولكن إن كنا نرجو ما لسنا ننظره فإننا نتوقعه بالصبر[color:6312=#c00316:6312] ».

[/size]
__________________
تحنّن يا الله تحنّن، لأن نفسي اتكلت عليك








mmn

استعراض الملف الشخصي

رسالة خاصة إلى : mmn

بحث عن مواضيع أكثر لـ mmn

إضافة mmn إلى قائمة الصداقة




06-11-2006, 01:17 AM
- أضافة مشاركة الى المفضلات
#2

maryou
vbmenu_register("postmenu_88223", true);
عضو جديد



تاريخ التسجيل: Nov 2006
مشاركات: 10





صورتك يا امنا الغالية لم تفارق عقولنا نرجوكى ان لا يفارق صلواتك ذكر كل الارثوذكسيين ليرعاهم رب المجد يسوع ويحوطهم بيمينه لكى نتبعك كما سبقتينا الى حضن القديسين امين بشفاعة امنا الغالية العذراء مريم و الشهيد العظيم ابى سيفين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يوناثان وفضائله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البابا كيرلس ومارمينا يرحب بكم :: قديسين وشهداء وأباء كنيستنا :: قديس وفضيلة-
انتقل الى: